زيارة ليزلي أورديمان، نائب رئيس البعثة في السفارة الأمريكية لدى ليبيا، إلى طرابلس

قام ليزلي أورديمان، نائب رئيس البعثة في السفارة الأمريكية، برفقة ممثل الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية في ليبيا، جون بينيل، بزيارة طرابلس لعقد اجتماعات مع المفوضية الوطنية العليا للانتخابات ووزارة الداخلية والمجتمع المدني ومجموعات مراقبة الانتخابات لمناقشة دعم الولايات المتحدة للانتخابات.

كما التقى نائب رئيس البعثة أورديمان بوزير النفط والغاز محمد عون في مقر الوزارة لمناقشة السبل التي يمكن أن تتعاون بها الولايات المتحدة والشركات الأمريكية من أجل تعزيز قطاع الطاقة الليبي.

وفي اجتماعات مختلفة ركزت على الاستعدادات لانتخابات 24 ديسمبر، أشار نائب رئيس البعثة أورديمان إلى دعم الولايات المتحدة لإجراء انتخابات حرة ونزيهة لدعم خارطة طريق منتدى الحوار السياسي الليبي، ولتلبية توقعات الشعب الليبي. وأضاف: “لا ينبغي لأي حكومة أجنبية أن تختار الحكومة الليبية المقبلة، فهذا حق ومسؤولية الشعب الليبي. وفي هذا الصدد، نأمل أن نرى موسمًا الحملات يبدأ قريبًا بحيث يمكن للأحزاب وأولئك الذين يأملون في الترشح لمنصب الرئاسة تحديد خططهم لتقديم خدمات مناسبة أفضل للشعب الليبي بما في ذلك النمو الاقتصادي وتحسين توصيل الكهرباء والاستجابة الفعالة لجائحة فيروس كورونا، إلى جانب مجالات أخرى “.

بالإضافة إلى الدعم الدبلوماسي للانتخابات المقرر إجراؤها في 24 ديسمبر، تقدم الولايات المتحدة مساعدة فنية كبيرة من خلال الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية. وحتى الآن، درّبت الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية أكثر من 2000 مراقب محلي للانتخابات هم الآن على أتمّ الاستعداد لمراقبة الانتخابات الوطنية للتأكد من أنها شفافة ونزيهة. وتتمتع هذه المجموعات بخبرة قيّمة من مراقبة العديد من الانتخابات على مستوى البلديات في السنوات الأخيرة.

كما قامت الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية بتدريب أكثر من 100 منظمة من منظمات المجتمع المدني، من خلال الشراكات التي ساعدت النساء والشباب والأشخاص ذوي الإعاقة وغيرهم من الفئات المحرومة على المشاركة في العملية السياسية. وتضمنت زيارة اليوم لقاءً مع ستة من ممثلي المجتمع المدني لمناقشة السبل التي يمكن للسفارة الأمريكية والوكالة الأمريكية للتنمية الدولية / ليبيا من خلالها مواصلة دعمهم وضمان سماع أصوات متنوعة.

كما قام كلّ من نائب رئيس البعثة أورديمان وممثل الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية في ليبيا، جون بينيل، بزيارة المركز الإعلامي للمفوضية الوطنية العليا للانتخابات الذي تم تجديده حديثًا. وكان تصميم وتجديد المركز الإعلامي ممكنًا بفضل الشراكة مع الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية / ليبيا لدعم العمل الحيوي للمفوضية.