فرص تمويل

مسابقة المنح الصغيرة:

يسر مكتب الشؤون العامة في السفارة الأمريكية في ليبيا أن يعلن أن هنالك تمويل متاح من خلال برنامج منحة الدبلوماسية العامة للمشاريع التي تصل قيمتها إلى 25.000 دولار أمريكي. وسيتم النظر في المشاريع ذات القيمة الأكبر على أساس كل حالة على حده.

المنح مخصصة لمنظمات المجتمع المدني الملتزمة والمنظمة، والممثلين المحليين للمجتمع المدني، وغرف التفكير، والمنظمات غير الحكومية، والمؤسسات الثقافية، والمؤسسات الأكاديمية. ويجب أن يكون جميع الحاصلين على منح منظمات وجهات غير ربحية.

تتمثل أهداف برنامج منحة الدبلوماسية العامة في تعزيز الوحدة الوطنية والمصالحة في جميع أنحاء ليبيا وتعزيز التفاهم المتبادل بين شعب ليبيا والولايات المتحدة لتعزيز القيم المشتركة. وتبحث سفارة الولايات المتحدة في ليبيا عن مشاريع من شأنها:

• تعزيز حرية الصحافة، وحرية التعبير، ومحو الأمية الإعلامية، والشفافية، و / أو زيادة الإقبال على التصويت، و / أو الوحدة الوطنية والمصالحة.

• تعزيز القيادة والمشاركة المجتمعية الإيجابية والعمل التطوعي وريادة الأعمال وتنمية المهارات الشخصية بين الشباب والنساء والفئات المحرومة.

• النهوض بقدرات الشباب الليبي لمساعدتهم على استكشاف وتطوير الحلول التكنولوجية للمشاكل الاجتماعية من خلال برامج العلوم والتكنولوجيا والهندسة والفنون والرياضيات (STEAM).

• الاستفادة من المبادرات الفنية لزيادة الوحدة والتماسك الاجتماعي والمصالحة التي تعمق الهوية الوطنية الليبية من خلال الأنشطة التي تتوافق مع القيم الأمريكية.

ملاحظة: يتم تشجيع خريجي برامج التبادل الممولة من الحكومة الأمريكية على التقديم. كما نرحب أيضًا بالمبادرات التي تدعم التنوع وإدماج مجموعات الأقليات والارتباط بالجامعات أو المنظمات الأمريكية.

وتشمل الأنشطة التي يتم تمويلها عادةً، على سبيل المثال لا الحصر:

• التدريب والبرمجة في الصحافة و / أو وسائل التواصل الاجتماعي لدعم أهداف البرنامج المذكورة أعلاه. وبرامج إشراك الشباب والقيادة والتعليم؛

• ورش عمل وندوات ودورات تدريبية ودروس رئيسية حول مواضيع أمريكية أو قضايا ذات اهتمام مشترك مذكورة في أهداف البرنامج المذكورة أعلاه.

• البرامج الثقافية التي تستهدف الشباب والمجتمعات المحرومة.

• البرامج التي تعزز وتزيد من الدروس المستفادة من قبل خريجي برامج التبادل الليبي التي تمولها وزارة الخارجية.

ويجب أن تكون أنشطة البرنامج قابلة للتكيف بحيث يمكن إجراؤها على الرغم من القيود التي تفرضها جائحة فيروس كورونا.

مزيد من التفاصيل في هذه الصفحة: https://ly.usembassy.gov/education-culture/funding-opportunities/