الولايات المتحدة الأمريكية تخصص 6 ملايين دولار كمساعدة إنسانية لليبيا لمجابهة جائحة فيروس كورونا

أعلنت السفارة الأمريكية لدى ليبيا اليوم أنّ الولايات المتحدة الأمريكية ستقدّم 6 ملايين دولار كمساعدات إنسانية إضافية إلى ليبيا استجابة لجائحة فيروس كورونا. وستساعد هذه الأموال مسؤولي الصحة على منع انتشار المرض والاستجابة للمحتاجين الذين أصيبوا بالمرض أو الأكثر عرضة للإصابة بالمرض. وتوضح مشاركتنا لمجابهة فيروس كورونا اهتمام الولايات المتحدة الإنساني على الدوام بمن هم في شدّة وضائقة.

وتضاف هذه المساعدة المعلنة حديثًا إلى عقود من الجهود الأمريكية للاستثمار في قطاع الصحة الليبي والتنمية الشاملة، والتي يتم تنفيذها بشكل أساسي من خلال الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية. وقد استثمرت الولايات المتحدة أكثر من 715 مليون دولارا كمساعدات إجمالية لليبيا منذ عام 2011.

ومنذ عام 2009، موّل الأمريكيون بسخاء أكثر من 100 مليار دولار من المساعدات الصحية وحوالي 70 مليار دولار من المساعدات الإنسانية على مستوى العالم. لقد مكّنت هذه الأموال من إنقاذ الأرواح وحماية الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بالأمراض، وبناء المؤسسات الصحية، وتعزيز استقرار المجتمعات والأمم.

لمزيد من التفاصيل حول أنشطة الاستجابة الخاصة بليبيا، يرجى الاتصال بالوكالة الأمريكية للتنمية الدولية على العنوان التالي: press@usaid.gov