السفير ريتشارد ب. نورلاند يرحب بفرصة الحوار مع جميع الليبيين

تولى السفير الأمريكي ريتشارد نورلاند مهامه كسفير الولايات المتحدة لدى ليبيا يوم 14 أغسطس، وذلك بعد ترشيحه من قبل رئيس الولايات المتحدة وتأكيد تعيينه من قبل مجلس الشيوخ الأمريكي. يرحب السفير بفرصة الحوار مع جميع الليبيين. حتى الآن، أعرب عن تقديره لفرصة تقديم نفسه لرئيس وزراء حكومة وفاق الوطني فايز السراج، ووزير الخارجية محمد طاهر سيالة، ووزير الداخلية فتحي باشاغا، والمشير خليفة حفتر كجزء من الجهود الرامية إلى توسيع نطاق التواصل مع جميع الليبيين. كما التقى مع الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة غسان سلامة لمناقشة سبل التوصل إلى حل تفاوضي للأزمة السياسية في ليبيا. يتطلع السفير إلى مقابلة المزيد من الممثلين عن ليبيا في الأيام والأسابيع المقبلة لدعم الجهود المبذولة للتوصل إلى حل للأزمة.