الإعلان الرئاسي يدخل حيز النفاذ بشكل كامل اليوم

تتولّى وزارة الخارجية تنفيذ الإعلان الرئاسي رقم 9645 بشكل كامل (تعزيز قدرات التدقيق الأمني وعمليات الكشف عن محاولة دخول الولايات المتحدة من طرف الإرهابيين أو غير ذلك من المخاطر التي تهدّد السلامة العامة)، وذلك ضمن ما أجازه قرار المحكمة العليا الصادر في 4 ديسمبر 2017. وقد شرعت الإدارة في تنفيذ الإعلان بشكل كامل عند افتتاح يوم العمل بالسفارات والقنصليات الأمريكية في الخارج الموافق ليوم الجمعة 8 ديسمبر 2017 (بالتوقيت المحلّي).

يبقى الأمن القومي على رأس أولوياتنا في عمليات إصدار التأشيرات. وتقوم سفاراتنا وقنصلياتنا في جميع أنحاء العالم بتنفيذ الإعلان الرئاسي رقم 9645 بشكل كامل لحماية الشعب الأمريكي، بموجب ما يجيزه لنا قرار المحكمة العليا الأمريكية وبناء على التوجيهات الواسعة المقدمة لها من الإدارة.

وتتقاسم جميع البلدان المسؤولية عن منع الهجمات الإرهابية، والجريمة العابرة للحدود الوطنية، والاحتيال لغرض الهجرة. وقد أصدر الإعلان الرئاسي توجيهاته لوزارات الخارجية والأمن الداخلي لتقييد دخول مواطني كلّ من تشاد وإيران وليبيا وكوريا الشمالية وسوريا والصومال وفنزويلا واليمن من أجل حماية أمن الولايات المتحدة ورفاهها. وتتبع هذه القيود مراجعة ومشاركة واسعتي النطاق مع البلدان في جميع أنحاء العالم وتتضمن تقييم ما إذا كانت البلدان تستوفي معايير معيّنة لتبادل المعلومات. والقيود مصمّمة لكلّ بلد على حده، بما يعكس الظروف الخاصة لكلّ بلد.

لن يتم إلغاء أي تأشيرات بموجب الإعلان، وليس المقصود من القيود أن تكون دائمة، بل هي مشروطة ويمكن رفعها عندما تعمل الدول مع الحكومة الأمريكية لضمان سلامة الأمريكيين. وتستوفي معظم بلدان العالم الآن المتطلبات الجديدة التي تشكّل عنصرا هاما لضمان أمننا.

ولا تنطبق قيود الدخول الواردة في الإعلان على فئات معيّنة من الأفراد، بمن فيهم أولئك الذين كانوا داخل الولايات المتحدة أو الذين حصلوا على تأشيرة صالحة في التاريخ الفعلي للإعلان، على النحو المحدد في المادة (7) من الإعلان، وحتى بعد انتهاء صلوحية تأشيراتهم أو مغادرتهم التراب الأمريكي.

وزارة الخارجية الامريكية
مكتب الناطق الرسمي
8 ديسمبر 2017